المنتدى العربي للعلوم القانونية

المنتدى العربي للعلوم القانونية

ماستر التقنيات البديلة لحل المنازعات وماستر العلاقات الدولية
 
الرئيسيةمنتدى القانون االيوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» الطعن في أوامر الهدم بالإلغاء والتعويض أمام القاضي الإداري بالمحكمة الإدارية
الثلاثاء أبريل 12, 2016 2:42 am من طرف عبدالرحمان مغاري

» بخصوص القضاء الاداري : دراسة تشمل القانون التنظيمي الجديد للجماعات الترابية
الثلاثاء أبريل 12, 2016 2:25 am من طرف عبدالرحمان مغاري

» المسطرة المدنية المعمقة
الجمعة يناير 09, 2015 3:02 pm من طرف laaroussi Gnaissa

» قراءة في قانون رقم 08.05 المتعلق بالتحكيم الداخلي : بقلم ذ محمد طارق أستاذ بكلية الحقوق المحمدية
الثلاثاء يناير 06, 2015 3:38 pm من طرف laaroussi Gnaissa

» التأصيل الفلسفي للمبادئ الأساسية للمحاكمة العادلة
السبت ديسمبر 27, 2014 5:08 pm من طرف laaroussi Gnaissa

»  التطور التاريخي لمبادئ المحاكمة العادلة
الأحد ديسمبر 21, 2014 9:46 pm من طرف laaroussi Gnaissa

» المفهوم الإصطلاحي للنزاع وتمييزه عن المفاهيم المشابهة له
الثلاثاء ديسمبر 16, 2014 4:25 pm من طرف laaroussi Gnaissa

» التقرير السادس 09/12/2014
الثلاثاء ديسمبر 09, 2014 2:47 pm من طرف laaroussi Gnaissa

» التقرير الخامس 08/12/2014
الإثنين ديسمبر 08, 2014 3:48 pm من طرف laaroussi Gnaissa

سحابة الكلمات الدلالية
مفهوم الدولية
أفضل 10 فاتحي مواضيع
laaroussi Gnaissa
 
عبدالرحمان مغاري
 
saad
 
حسن الفن
 
جناح المصطفى
 
brahim
 
جمال عبد الصادق
 
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 15 بتاريخ الأربعاء سبتمبر 19, 2012 3:51 am
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 39 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو chahid فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 488 مساهمة في هذا المنتدى في 182 موضوع
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر

شاطر | 
 

 المفهوم الإصطلاحي للنزاع وتمييزه عن المفاهيم المشابهة له

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
laaroussi Gnaissa
Admin
avatar

عدد المساهمات : 175
تاريخ التسجيل : 30/03/2012
العمر : 42
الموقع : www.laaroussi.forummaroc.net

مُساهمةموضوع: المفهوم الإصطلاحي للنزاع وتمييزه عن المفاهيم المشابهة له   الثلاثاء ديسمبر 16, 2014 4:25 pm

  


المفهوم الإصطلاحي للنزاع وتمييزه عن المفاهيم
المشابهة له
إعداد الطلبة :                                                تحت إشراف:
*لعروسي اكنايسة                                               ذ/ طارق
* زكرياء ديبون
 

[rtl]من السهل الحديت عن مفهوم النزاع سواء لغويا أو إصطلاحيا، لكن من الصعب بمكان إيجاد مفهوم موحد،يربط بين جميع حقول المعرفة..[/rtl]




[rtl]فالنزاع مفهوم زئبقي،مرتبط بكل حقول المعرفة،سواء إقتصادية إجتماعية نفسية أو قانونية إنه ذاك السهل الممتنع،لأن الدارس والمدروس هو الإنسان ..وحيثما هناك إنسان هناك تداخل للحريات،والرغبات والمصالح..وحيثما هناك مصلحة، هناك إنبعاث لأزمة،أخلاقية كانت أم مادية أو إثنية ..وحيثما وجد تضارب للمصالح وانبعات لأزمة،يندلع النزاع مثل نار من رماد.[/rtl]




[rtl]إن أهمية الموضوع تكمن في كون النزاع مفهوم سرمدي،يتسم بخاصية القديم الجديد،وغير مرتبط بزمان أو مكان معينين،تحكمه أسباب ودوافع قد تتشابه أحيانا،وتختلف تارة أخرى ، وقد تتحد أليات تطوره،كما تختلف،وقد تتساوى النتائج كما تفترق[/rtl]




[rtl]وقبل التطرق إلى إشكالية البحث والتصميم الذي سنتبعه،لابد من الإشارة إلى أن موضوع البحث( المفهوم الإصطلاحي للنزاع وإختلافه عن المفاهيم المشابهة له)،كان يبدو من الوهلة الأولى موضوعا سهلا،لكن عند محاولتنا لضبط مراجعه وتحضيره،أحسسنا أننا وقعنا في فخ السهل الممتنع،وذلك لإعتبارات متعددة،أولاها قلة المراجع وشحها وارتباط أغلبها بمجال القانون العام وخصوصا العلاقات الدولية، وثانيهما، المنهج الواجب إتباعه، هل نستعمل المنهج التحليلي أو الوصفي،أو التاريخي،أوالمقارن.[/rtl]




[rtl]هل نتحدت عن النزاع من وجهة المقارنة بالمفاهيم المشابهة له بعد تحديدها؟[/rtl]




[rtl]أم هل نكتفي بالإطار التاريخي للنزاع والمفاهيم المشابهة له؟[/rtl]




[rtl]وحين التحدت عن المفاهيم المشابهة ،هل نعددها جميعها ،كالإختلاف والخلاف،أو الأزمة أو التنافس أم التوتر, إِضْطِراب , اخْتِلاَط , بَغْضاء , تَباغُض , تَخَالُف , تَنازُع , تَوَتُّر , خُصُومَة , خُلْف , خِصَام , خِلاف , , شِجَار , شِقَاق , , عَداوَة , عِدَاء , عِرَاك , فَوْضَى , قِتَال , لَدَد , مشاجَرَة , مَرْج , مُخاصَمَة , مُشاحَنَة , مُشاكَسَة , مُشاكَسَةٌ , مُشَاجَرَة , مُشَادَّة , مُنَازَعَة , هَرْج ، خُصُومَة ، عَدَاوَة ؟ أم نحصرها في الأقرب منه والأكثر تداولا،كالصراع؟ وهل ينبغي التحذت عن هذه المفاهيم من المقاربة الفلسفية،أو الإقتصادية؟أو الأجتماعية؟أو السياسية أو القانونية؟[/rtl]




[rtl]وهنا تكمن الإشكالية، فالنزاع والمفاهيم المشابهة له لا يمكن قياسها بمنهج واحد،بل تتداخل هذه المناهج في دراسة نزاع معين لتعدد الدوافع بين إقتصادية واجتماعية ونفسية[/rtl]




[rtl]للإجابة على بعض من هذه الإشكالية إرتأينا تقسيم العرض بشكل بسيط إلى مطلبين نتحذت في الأول عن المفهوم اللغوي (الفقرة الأولى) والإصطلاحي للنزاع(الفقرة التانية)[/rtl]




[rtl]وفي المطلب التاني نتحدت عن أوجه التشابه والإختلاف بين النزاع و التوتر(الفقرة الأولى)وعن أوجه التشابه والإختلاف بين الصراع والنزاع (الفقرة التانية) [/rtl]




[rtl]المطلب الأول: المفهوم اللغوي والإصطلاحي للنزاع[/rtl]




[rtl]الفقرة الأولى: النزاع لغة[/rtl]




[rtl]نقول، نزع، مصدر نزع، حصل بينهما نزاع،أي حصل بينهما خصومة،وأمر لا نزاع فيه أي لا جدال ولا خلاف فيه ،ونزاع مسلح أي عراك وقتال، ونزاع قضائي أي نزاع ينشب بين هيئات حكومة ما بشأن من لها الصلاحية على منطقة ما في تقديم الخدمات أو سن الضرائب أو متابعة قضائية (1)[/rtl]




[rtl]فالنزاع لغة هي مفرد لجمع نزاعات ومعناها خصومة بين أفراد أو جماعات قد تقتصر على تبادل الشتائم،أو الإمساك عن المعاملات ونهج سياسة الإنغلاق والإنطواء وقد تمتد إلى التماسك بالأيادي أو إستخدام أداة ما في مشاجرة،أو سلاح فتاك في حرب بين دول،ويقال أيضا نزاع الخصوم أمام القاضي [/rtl]




[rtl]قال تعالى:* يا أيها الذين آمنوا أطيعوا الله وأطيعوا الرسول وأولي الأمر منكم،فإن تنازعتم في شيئ فردوه إلى الله والرسول إن كنتم تومنون بالله واليوم الآخر،ذلك خير وأحسن تاويلا* (2)[/rtl]




[rtl]وقال عز من قائل:* فلا وربك لا يؤمنون حتى يحكموك فيما شجر بينهم ثم لا يجدوا في أنفسهم حرجا مما قضيت ويسلموا تسليما*(3)[/rtl]




[rtl]الفقرة التانية: النزاع إصطلاحا [/rtl]




[rtl]الخطاب الديني في الآيتين السابقتين ،خاطب المتنازعين من وجهة عقائدية توحيدية،وهذا لا ينفي إيجاد الحل في النزاع بين أطراف ذات عقائد مختلفة من الوجهة الدينية ،سورة الكافرون كمثال.[/rtl]




[rtl]من هذا المنطلق يمكن الجزم بأن النزاع في الخطاب الديني هو أمر قائم جنبا إلى جنب أوجه التسوية المتمثلة في الإمتثال للمرجعية الدينية،غير أن الإختلاف يكمن في تعدد التعاريف بالنسبة للمدارس الأخرى.[/rtl]




[rtl]فهو يختلف من مفكر لآخر ويعود ذلك لعدم وجود تفسير عام للظاهرة،فهو الإختلاف والتناقض وعدم التوافق ،ويقصد به الوضع الناشئ عن اصطدام وجهات النظر بين فردين،جماعتين أودولتين أو اكثر،أو تعارض المصالح حول موضوع معين،أو تناطح إيديولوجيتين مختلفتين[/rtl]




[rtl]عرفه ناصيف يوسف على أنه" تصاعد بين إتجاهات مختلفة أو عدم التوافق في المصالح بين طرفين أو أكثر مما يدفع بالأطراف المعنية إلى عدم القبول بالوضع القائم ومحاولة تغييره" (4)[/rtl]




[rtl]وعرفه المعهد الدولي لبحوث النزاع في هايدلبرغ على أنه"ظاهرة إنسانية تنشأعن تصادم المصالح،واختلاف الموقف على بعض القيم، وهي على الأقل بين طرفين قد يكونان جماعات أو دولا،وهي مصممة على السعي نحو تحقيق مصالحها والحصول على أهدافها"(5)[/rtl]




[rtl]ويعرفه "ويلمورتوهوكر" على أنه"تصارع فعلي بين طرفين أو أكثر يتصور كل منهم عدم توافق أهدافه مع الآخر أو عدم كفاية الموارد لكلاهم وتعويق أهدافهم"[/rtl]




[rtl]وفي تصور "ميتشل" النزاع هو " حالة يوجد فيها طرفان إجتماعيان يتصوران أن أهدافهما غير متوافقة" (6)[/rtl]




[rtl]المطلب التاني:المفاهيم المشابهة للنزاع[/rtl]




[rtl]إذا كانت للنزاع مرادفات كثيرة كالإختلاف أو التنافس أو التوتر, إِضْطِراب , اخْتِلاَط , بَغْضاء , تَباغُض , تَخَالُف , تَنازُع , تَوَتُّر , خُصُومَة , خُلْف , خِصَام , خِلاف , , شِجَار , شِقَاق , , عَداوَة , عِدَاء , عِرَاك , فَوْضَى , قِتَال , لَدَد , مشاجَرَة , مَرْج , مُخاصَمَة , مُشاحَنَة , مُشاكَسَة , مُشاكَسَةٌ , مُشَاجَرَة , مُشَادَّة , مُنَازَعَة , هَرْج ، خُصُومَة ، عَدَاوَة[/rtl]




[rtl]وسنتطرق في الفقرة الأولى والتانية لمفهومي التوتر والصراع على التوالي بإعتبار الأول مفهوم أسبق نسبيا على النزاع،أما التاني فمفهوم لاحق نسبيا أيضا للنزاع[/rtl]




[rtl]  الفقرة الأولى: أوجه التشابه والإختلاف بين التوتر والنزاع[/rtl]




[rtl]التوتر والخلاف أو الأزمة هي مفاهيم متقاربة،وقد إستبعدنا الإختلاف لإن تقافة  الإختلاف لا تولد نزاعا،بل هي صحية للنقاش لما تحمله من طيات سلمية في جوانبها تحمل وجهات نظر متقاربة أو مختلفة حول موضوع معين دون أن ترتقي إلى مستوى خلق توتر أو أزمة،بخلاف الخلاف الذي هو أمر في طياته نوع من السلبية[/rtl]




[rtl]ويبقى أقرب المفاهيم للنزاع هو التوتر،وهو حالة من التوجس والشك تعتري أحد الأطراف تخلق في ذهنه هواجس سلبية،وتمتل له معطيات وتصورات سواء بدافع الخوف من فقدان شيئ أو تضييع فرصة أو فقدان موقع أو بدافع السيطرة الإستباقية للحفاظ على موقع معين أو الإنتقام .[/rtl]




[rtl]والتوتر والنزاع يتشابهان من حيث الأطراف والمواقع وكذا الدوافع والمنطلقات   غير أن أوجه الأختلاف رغم بساطتها ودقتها وتداخلها تبقى جد مهمة للتمييز،فالتوتر حالة،والنزاع ظاهرة،وهي تسبق النزاع إذ لم نقل تخلقه رغم أن أسباب كليهما مرتبطة بشكل وثيق،كما يمكن أن نصف حالة التوتر بحالة الأزمة رغم أن البعض يقول بكون الأزمة مرحلة أكثر تقدما من التوثر أي كدافع ،يمكن أن ينذثر إذا غابت مسبباته،أما غياب أسباب النزاع فدائما ما تترك خلفيات متمتلة في التوتر ولو بشكل نسبي.[/rtl]




[rtl]الفقرة التانية: أوجه التشابه والإختلاف بين النزاع والصراع[/rtl]




[rtl]الصراع كما يعرفه البعض هو تنافس على القيم وعلى القوة والموارد،يكون الهدف فيه بين المتنافسين تحييد وتغييب الطرف التاني والأضرار بمصالحه وصرعه،وهو إما مادي ،حسب الإمكانيات والآليات المستعملة،وإما معنوي عند تصارع وتطاحن المذاهب أوالإيديولوجيات،في تبرير مواقفها واستعمالها لوظائفها المتعددة بين التبرير والتزييف والإدماج..[/rtl]




[rtl]من هذا المنطلق تتضح أوجه التشابه بين النزاع والصراع من حيث المبادئ أو المسببات أو المبررات،غير أن الإختلاف كامن في النتائج،فالصراع أكثر ضراوة من النزاع،حيث يهدف صرع الطرف المضاد،وتغييبه وإلغائه،كما يختلفان من حيث المواقع،فإذا كان النزاع ظاهرة فالصراع وضعية،تستلزم نتيجة النصر أو الخسارة والتي قد تتمثل في الإنسحاب أو الإنذثار[/rtl]




[rtl]كما تجدر الإشارة إلى أن الصراع هو نتيجة لأزمة أو نزاع وبالتالي هو لاحق به[/rtl]




[rtl]وقد يغيب إذا غابت أسباب التوتر والنزاع  [/rtl]




 

[rtl]خاتمة:[/rtl]




[rtl]إذا كان من الصعب تحديد مفهوم موحد للنزاع_بإعتبار تعدد الحقول المعرفية_ فإننا نطرح سؤالا بسيطا،هل يمكن إعتبار النزاع أو الصراع ظاهرة صحية وبالتالي ضرورة تنظيمها،أم هو ظاهرة سلبية تخلق حالة من التشردم والتي يجب تجاوزها .[/rtl]




 
 

[rtl]الإحالات:[/rtl]




[rtl](1)- المعجم عربي عامة[/rtl]




[rtl](2)- سورة النساء الآية 58[/rtl]




[rtl](3)- سورة النساء الآية 64[/rtl]




[rtl](4)- ناصيف يوسف،النظرية العامة في العلاقات الدولية،بيروت (لبنان) دار الكتاب العربي -1985- ص 293[/rtl]




[rtl](5)- خالد المعيني، الصراع الدولي بعد الحرب الباردة – دمشق (سوريا) دار كيوان للطباعة والنشر والتوزيع 2009 ص 59-60 [/rtl]




[rtl]tfpb.org/pic/arabic-hal-niza3at.pdf (le 15/12/2014 a 22h00) -(6) [/rtl]



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://laaroussi.forummaroc.net
 
المفهوم الإصطلاحي للنزاع وتمييزه عن المفاهيم المشابهة له
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
المنتدى العربي للعلوم القانونية :: محاضرات :: محاضرات-
انتقل الى: